الشبكية و السكري

392 views
0 Likes
0 0
إن مرض السكر يؤثر بأشكال متعددة على العين بداية من الالتهابات السطحية المتكررة مروراً بتغير مستمر بمقاسات النظارة الطبية ثم زيادة الاحتمالات لحدوث مياه بيضاء أو زرقاء وحتى الوصول الى ارتشاح ونزيف الشبكية .
أخطر وأكثر الأمراض التي تصيب عيون مرضى السكر هي الإرتشاحات والنزيف بالشبكية وذلك لأن الأوعية الدموية الدقيقة بالعين تبدأ فى التأكل ثم الانتفاخ ثم النزف والارتشاح.
لا يوجد ألم او تغير بالنظر فى بادئ الأمر وقد يبدأ الإحساس بقلة النظر متأخراً جداً عندما يكون الارتشاح قد زاد بنسبة كبيرة.
لاكتشاف المرض يتطلب الكشف الدوري فهو الأساس دون انتظار
يمكن علاج هذا المرض إن شاء الله فلكل داء دواء، أحياناً تكون المتابعة هي الحل واحيانا يكون العلاج بالليزر هو الحل، والليزر هو مصدر ضوئي يكوى الوعاء الدموي المريض ليوقف الارتشاح منه وقد يحتاج الطبيب المختص لتحديد الأوعية الدموية المريضة بتصوير قاع العين بصبغة معينة غير ضارة للجسم ، والجدير بالذكر ان الليزر لا يمنع الرشح من مناطق جديدة ولكن الذى يقلل من حدوث ذلك هو الحفاظ على مستوى السكر منخفض دائما.
هناك آثار جانبية لمريض السكر فهو عرضة للإصابة بالمياه البيضاء أو الزرقاء ضعف النسبة العادية بهذه الأمراض عند الأشخاص الأصحاء.
الوقاية خير من العلاج والاكتشاف المبكر خير من الاخر والمتابعة النصف سنوية واجبة على مرضى السكر عند أطباء العيون.

شارك الصفحة عبر صفحات التواصل الأجتماعي

رابط الصفحة للمشاركة 

استخدام رابط دائم للمشاركة في وسائل الاعلام الاجتماعية

شارك مع صديق

Please تسجيل الدخول لإرسال هذا infographic بالبريد الالكتروني!

Embed in your website

إن مرض السكر يؤثر بأشكال متعددة على العين بداية من الالتهابات السطحية المتكررة مروراً بتغير مستمر بمقاسات النظارة الطبية ثم زيادة الاحتمالات لحدوث مياه بيضاء أو زرقاء وحتى الوصول الى ارتشاح ونزيف الشبكية .

أخطر وأكثر الأمراض التي تصيب عيون مرضى السكر هي الإرتشاحات والنزيف بالشبكية وذلك لأن الأوعية الدموية الدقيقة بالعين تبدأ فى التأكل ثم الانتفاخ ثم النزف والارتشاح.

لا يوجد ألم او تغير بالنظر فى بادئ الأمر وقد يبدأ الإحساس بقلة النظر متأخراً جداً عندما يكون الارتشاح قد زاد بنسبة كبيرة.

لاكتشاف المرض يتطلب الكشف الدوري فهو الأساس دون انتظار

يمكن علاج هذا المرض إن شاء الله فلكل داء دواء، أحياناً تكون المتابعة هي الحل واحيانا يكون العلاج بالليزر هو الحل، والليزر هو مصدر ضوئي يكوى الوعاء الدموي المريض ليوقف الارتشاح منه وقد يحتاج الطبيب المختص لتحديد الأوعية الدموية المريضة بتصوير قاع العين بصبغة معينة غير ضارة للجسم ، والجدير بالذكر ان الليزر لا يمنع الرشح من مناطق جديدة ولكن الذى يقلل من حدوث ذلك هو الحفاظ على مستوى السكر منخفض دائما.

هناك آثار جانبية لمريض السكر فهو عرضة للإصابة بالمياه البيضاء أو الزرقاء ضعف النسبة العادية بهذه الأمراض عند الأشخاص الأصحاء.

الوقاية خير من العلاج والاكتشاف المبكر خير من الاخر والمتابعة النصف سنوية واجبة على مرضى السكر عند أطباء العيون.

طرق العرض

  • 392 عدد المشاهدات
  • 371 موقع المشاهدات
  • 21 المشاهدات المدمجة

الإجراءات

  • 0 Social Shares
  • 0 اعجاب
  • 0 يكره
  • 0تعليقات