علاج تاخير الأنجاب لدى الرجال والنساء

932 views
0 Likes
0 0
الوقت المثالي للخصوبة أو الإنجاب هو من 6 إلى 9 أشهر. بعد هذه الفترة معظم الناس يصفون الحالة بحالة عقم وهذا الوصف هو وصف خاطئ لأن غالبية النساء التي تخضع للعلاج الطبي تستطيع بعدها الحمل والولادة

بالنسبة للنساء البالغات من 35 عاما، نوصي بإجراء الفحوصات الأساسية بعد نصف عام من محاولة الحمل.

أكثر الأسباب شيوعا للتأخر في الحمل هي العامل النفسي.

من بين أسباب تأخر الحمل لدى المرأة :

■ المبيض لا ينتج أو لا يعطي نوعية البيض قابلة للحياة

■ تلف الأنابيب، والافتقار إلى قناة فالوب

■ بطانة الرحم - وجود أنسجة بطانة الرحم خارج تجويف الرحم

■ إنتاج أجسام مضادة ضد الحيوانات المنوية، والبويضات والأجنة

■ سبب وراثي

■ التشوهات الخلقية للرحم

من بين أسباب العقم عند الذكور تشمل:

■ ضعف وظائف الحيوانات المنوية - عدم قدرة الحيوانات المنوية على اختراق ويخصب الحيوان المنوي البويضة

■ انخفاض نوعية الحيوانات المنوية:

- انخفاض عدد الحيوانات المنوية - أقل من 15 مليون نطفة في الملليلتر من السائل المنوي.

- عدم قدرة الحيوانات المنوية على الحركة - الحيوانات المنوية غير قادرة على الوصول إلى البويضة وتخصيبها.

- الحيوانات المنوية لا يمكن أن تخترق قشرة البيضة.

- عدم وجود الحيوانات المنوية في السائل المنوي - والسبب هو عدم إنتاج الحيوانات المنوية في الخصيتين أو انسداد في المسالك التناسلية.

■ مشاكل في طريقة الجماع

■ سبب وراثي

■ العقم بعد علاج السرطان، أو الإصابة بحادث

وبناء على نتائج الفحص المباشر (للمرأة والرجل)، فالأخصائيين قادرون بعد مشيئة الله تعالى طرح الحلول الطبية التي تزيد من نسبة الحمل الأمثل.

توجد عدة طرق لتجنب مشاكل عدم القدرة على الإنجاب:

العلاج بالمياه المعدنية والعلاج الطبيعي في المصحات تنتمي عموما إلى الطريقة التقليدية

التلقيح داخل الرحم،

التلقيح الاصطناعي IVF ،

التلقيح المباشر ICSI ،

PRIMOVISION هو جهاز خاص للرصد المستمر لتطور الجنين ويساعد على اختيار الأفضل.

وطرق أخرى يقوم الإخصائيين بتقديمها لكم بعد إجراء الفحوصات المباشرة

شارك الصفحة عبر صفحات التواصل الأجتماعي

رابط الصفحة للمشاركة 

استخدام رابط دائم للمشاركة في وسائل الاعلام الاجتماعية

شارك مع صديق

Please تسجيل الدخول لإرسال هذا infographic بالبريد الالكتروني!

Embed in your website

الوقت المثالي للخصوبة أو الإنجاب هو من 6 إلى 9 أشهر. بعد هذه الفترة معظم الناس يصفون الحالة بحالة عقم وهذا الوصف هو وصف خاطئ لأن غالبية النساء التي تخضع للعلاج الطبي تستطيع بعدها الحمل والولادة

بالنسبة للنساء البالغات من 35 عاما، نوصي بإجراء الفحوصات الأساسية بعد نصف عام من محاولة الحمل.

أكثر الأسباب شيوعا للتأخر في الحمل هي العامل النفسي.

من بين أسباب تأخر الحمل لدى المرأة :

■ المبيض لا ينتج أو لا يعطي نوعية البيض قابلة للحياة

■ تلف الأنابيب، والافتقار إلى قناة فالوب

■ بطانة الرحم - وجود أنسجة بطانة الرحم خارج تجويف الرحم

■ إنتاج أجسام مضادة ضد الحيوانات المنوية، والبويضات والأجنة

■ سبب وراثي

■ التشوهات الخلقية للرحم

من بين أسباب العقم عند الذكور تشمل:

■ ضعف وظائف الحيوانات المنوية - عدم قدرة الحيوانات المنوية على اختراق ويخصب الحيوان المنوي البويضة

■ انخفاض نوعية الحيوانات المنوية:

- انخفاض عدد الحيوانات المنوية - أقل من 15 مليون نطفة في الملليلتر من السائل المنوي.

- عدم قدرة الحيوانات المنوية على الحركة - الحيوانات المنوية غير قادرة على الوصول إلى البويضة وتخصيبها.

- الحيوانات المنوية لا يمكن أن تخترق قشرة البيضة.

- عدم وجود الحيوانات المنوية في السائل المنوي - والسبب هو عدم إنتاج الحيوانات المنوية في الخصيتين أو انسداد في المسالك التناسلية.

■ مشاكل في طريقة الجماع

■ سبب وراثي

■ العقم بعد علاج السرطان، أو الإصابة بحادث

وبناء على نتائج الفحص المباشر (للمرأة والرجل)، فالأخصائيين قادرون بعد مشيئة الله تعالى طرح الحلول الطبية التي تزيد من نسبة الحمل الأمثل.

توجد عدة طرق لتجنب مشاكل عدم القدرة على الإنجاب:

العلاج بالمياه المعدنية والعلاج الطبيعي في المصحات تنتمي عموما إلى الطريقة التقليدية

التلقيح داخل الرحم،

التلقيح الاصطناعي IVF ،

التلقيح المباشر ICSI ،

PRIMOVISION هو جهاز خاص للرصد المستمر لتطور الجنين ويساعد على اختيار الأفضل.

وطرق أخرى يقوم الإخصائيين بتقديمها لكم بعد إجراء الفحوصات المباشرة

طرق العرض

  • 932 عدد المشاهدات
  • 905 موقع المشاهدات
  • 27 المشاهدات المدمجة

الإجراءات

  • 0 Social Shares
  • 0 اعجاب
  • 0 يكره
  • 0تعليقات