كسل العين

489 views
0 Likes
0 0
العين الكسولة هي إحدى مشاكل العين التي تصيب بعض الأطفال نتيجة ضعف البصر في إحدى العينين عن العين الأخرى. إن المخ و العينان معا ضروريان لعملية الرؤية و النظر. فإذا فضل المخ إحدى العينين نتيجة ضعف أو إعاقة ما في النظر في العين الأخرى فإن المخ يتجاهل الإشارات التي يتلقاها من هذه العين الضعيفة و بالتالي تزداد ضعفا. و هذا ما يطلق عليه العين الكسولة lazy eye amblyopia.
و إذا لم يتم العلاج سريعا يحدث خلل في تطور نظر الطفل و ذلك لأن مع الوقت يبدأ المخ يتجاهل الصورة السيئة القادمة من العين المصابة ( الضعيفة).
و هذا يؤدي إلى تدهور النظر أكثر في العين المصابة. و تعتبر العين الكسولة من أهم أسباب تدهور النظر لدى الأطفال. فنسبة إصابة الأطفال تبلغ 2-3%. و تحتاج تلك الحالات التدخل الطبي السريع حتى لا تؤدي إلى ضعف دائم للنظر.
أي شيء يؤدي إلى تشوش رؤية الطفل قد يكون سبباً من الأسباب في الإصابة بالعين الكسولة.
أسباب الاصابة بمرض كسل العين:
* العيوب البصرية في إحدى العينين: مثل قصر النظر، طول النظر، الأستيجماتيزم. فهذه تؤدي إلى وصول صورتان مختلفتان إلى المخ من كلتا العينين. إحداهما صورة واضحة و الثانية صورة مشوشة و غير واضحة. فيهمل المخ الصورة المشوشة. و بمرور الشهور و السنوات فأن النظر في العين التي تعطي صورة مشوشة ( العين المصابة ) يبدأ في التدهور أكثر.
* الحول strabismus: يعتبر من أكثر الأسباب إنتشاراً للإصابة بالعين الكسولة.
* إصابة عدسة إحدى العينين بالمياه البيضاء cataract.
* سقوط جفن العين في إحدى العينين مما يعوق الرؤية الجيدة في تلك العين علاج العين الكسولة العلاج الأمثل لحالات العين الكسولة هو أن يكون سريعا منذ بدايته في مرحلة الطفولة المبكرة. و يعتمد العلاج على سبب الإصابة و درجة تأثر نظر الطفل.
و يتضمن العلاج الآتي:
النظارات الطبية المصححة للعيوب البصرية. لعلاج حالات ضعف النظر (قصر النظر أو طول النظر)، والأستيجماتيزم. استعمال لاصقة على العين السليمة حتى يتم تحفيز العين المصابة و عدم إهمال المخ لها. استعمال نقط للعين السليمة مما يشوش الرؤية بها بعض الشيء فيعمل ذلك على تشجيع استخدام العين المصابة و عدم إهمالها.
الجراحة: يتم اللجوء إليها في حالات المياه البيضاء لعدسة العين، و رفع جفن العين في حالات سقوط جفن العين. و يلاحظ أنه باختيار العلاج المناسب فإن النظر يتحسن خلاله من أسابيع إلى شهور.

شارك الصفحة عبر صفحات التواصل الأجتماعي

رابط الصفحة للمشاركة 

استخدام رابط دائم للمشاركة في وسائل الاعلام الاجتماعية

شارك مع صديق

Please تسجيل الدخول لإرسال هذا infographic بالبريد الالكتروني!

Embed in your website

العين الكسولة هي إحدى مشاكل العين التي تصيب بعض الأطفال نتيجة ضعف البصر في إحدى العينين عن العين الأخرى. إن المخ و العينان معا ضروريان لعملية الرؤية و النظر. فإذا فضل المخ إحدى العينين نتيجة ضعف أو إعاقة ما في النظر في العين الأخرى فإن المخ يتجاهل الإشارات التي يتلقاها من هذه العين الضعيفة و بالتالي تزداد ضعفا. و هذا ما يطلق عليه العين الكسولة lazy eye amblyopia.

و إذا لم يتم العلاج سريعا يحدث خلل في تطور نظر الطفل و ذلك لأن مع الوقت يبدأ المخ يتجاهل الصورة السيئة القادمة من العين المصابة ( الضعيفة).

و هذا يؤدي إلى تدهور النظر أكثر في العين المصابة. و تعتبر العين الكسولة من أهم أسباب تدهور النظر لدى الأطفال. فنسبة إصابة الأطفال تبلغ 2-3%. و تحتاج تلك الحالات التدخل الطبي السريع حتى لا تؤدي إلى ضعف دائم للنظر.

أي شيء يؤدي إلى تشوش رؤية الطفل قد يكون سبباً من الأسباب في الإصابة بالعين الكسولة.

أسباب الاصابة بمرض كسل العين:

* العيوب البصرية في إحدى العينين: مثل قصر النظر، طول النظر، الأستيجماتيزم. فهذه تؤدي إلى وصول صورتان مختلفتان إلى المخ من كلتا العينين. إحداهما صورة واضحة و الثانية صورة مشوشة و غير واضحة. فيهمل المخ الصورة المشوشة. و بمرور الشهور و السنوات فأن النظر في العين التي تعطي صورة مشوشة ( العين المصابة ) يبدأ في التدهور أكثر.

* الحول strabismus: يعتبر من أكثر الأسباب إنتشاراً للإصابة بالعين الكسولة.

* إصابة عدسة إحدى العينين بالمياه البيضاء cataract.

* سقوط جفن العين في إحدى العينين مما يعوق الرؤية الجيدة في تلك العين علاج العين الكسولة العلاج الأمثل لحالات العين الكسولة هو أن يكون سريعا منذ بدايته في مرحلة الطفولة المبكرة. و يعتمد العلاج على سبب الإصابة و درجة تأثر نظر الطفل.

و يتضمن العلاج الآتي:

النظارات الطبية المصححة للعيوب البصرية. لعلاج حالات ضعف النظر (قصر النظر أو طول النظر)، والأستيجماتيزم. استعمال لاصقة على العين السليمة حتى يتم تحفيز العين المصابة و عدم إهمال المخ لها. استعمال نقط للعين السليمة مما يشوش الرؤية بها بعض الشيء فيعمل ذلك على تشجيع استخدام العين المصابة و عدم إهمالها.

الجراحة: يتم اللجوء إليها في حالات المياه البيضاء لعدسة العين، و رفع جفن العين في حالات سقوط جفن العين. و يلاحظ أنه باختيار العلاج المناسب فإن النظر يتحسن خلاله من أسابيع إلى شهور.

طرق العرض

  • 489 عدد المشاهدات
  • 473 موقع المشاهدات
  • 16 المشاهدات المدمجة

الإجراءات

  • 0 Social Shares
  • 0 اعجاب
  • 0 يكره
  • 0تعليقات